التفاصيل الكاملة ل”اختطاف” و عودة الفتاة يسرى لعائلتها بالعرائش

مدير التحرير | 2019.07.07 - 7:01 - أخر تحديث : الأحد 7 يوليوز 2019 - 7:01 مساءً
لا تعليقات
قراءة
شــارك
التفاصيل الكاملة ل”اختطاف” و عودة الفتاة يسرى لعائلتها بالعرائش

علمت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالعرائش ان الشابة يسرى توجد الآن رفقة والدها وأمها بمقر الشرطة القضائية بالعرائش .

وقد استدرج أحد العناصر الأمنية بتنسيق مع الشرطة القضائية ومعطيات دقيقة وفرتها مصالح مختصة تتبعت هاتف الشابة القادمة من جهة مولاي بوسلهام .

تمكنت العناصر الأمنية بربط الاتصال مع هاتف الشابة والادعاء ان المتصل هو أحد اقربائها و تم تحديد موقعها قرب مرجان العرائش بعد تتبع دقيق من جهات لها الاختصاص .

وانتقل رئيس الشرطة القضائية رفقة أحد ضباط الأمن وعثروا على الشابة في وضعية صحية جيدة ليتم اصطحابها الى مقر الشرطة القضائية بالعرائش .

وتعود اطوار اختفاء الشابة الى مساء يوم الجمعة حيث ساد الاعتقاد أن القضية اختطاف وان هناك عصابة ملثمة تتكون من عناصر تخفي رجولتها تحت نقاب أسود وسيارة سوداء تحمل خطورة العصابة وجبروتها .

اليوم الثاني يظهر تسجيل مكالمة هاتفية بين الشابة واحد افراد عائلتها يوضح ان هناك عملية اختطاف والمطالبة باجراء تحاليل ووقائع اخرى وكان هذا التسجيل الصوتي بداية الطريق لفك لغز هذه القضية التي روج لها البعض بطريقة سلبية خلقت رعبا في صفوف الأسر وكونت رأيا عاما وقناعة راسخة أن هناك عملية اختطاف خطيرة وعصابة منقبة تجول بشوارع العرائش .

الأسرة ومعها بعض افراد حي المنار 1 قاموا بمسيرة احتجاجية اليوم الاحد 7 يوليوز 2019انطلاقا من تجزئة المنار 1 في اتجاه المنطقة الأمنية بالعرائش للمطالبة بالبحث والتقصي حول ظروف اختفاء الشابة يسرى .

مساء نفس اليوم الاحد 7 يوليوز 2019 يتمكن الأمن بمعطيات دقيقة انطلاقا من تحليل تسجيل المكالمة الصوتية وبناء على تتبع ومراقبة الهاتف الذي تمت منه المكالمة ومعطيات تم توظيفها انطلاقا من هاتف أحد افراد الاسرة .

وقد خلق خبر اختطاف الشابة هلعا في صفوف الأسر بمدينة العرائش وتم انتشار الخبر كانتشار النار في الهشيم وتداولته مواقع وصفحات كثيرة وحسابات شخصية لمواطنين تفاعلوا مع الخبر ومع تسجيلات مع بعض افراد العائلة والتي أسفرت في الأخير ان خبر الاختطاف غير وارد حسب ما تم التصريح به من طرف الشابة لعناصر الشرطة القضائية وأنه لا وجود للسيارة السوداء ولا للعصابة الخطيرة .

محمد بلمهيدي : رئيس الفرع الإقليمي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالعرائش .

اترك تعليق 0 تعليقات

ان جريدة العرائش 24 الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة العرائش 24 و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان العرائش 24 الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح العرائش 24 بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.