“باميو” العرائش ينقلبون على بنشماس والعماري و المحرشي

مدير التحرير | 2019.09.05 - 12:17 - أخر تحديث : الخميس 5 شتنبر 2019 - 12:17 صباحًا
لا تعليقات
قراءة
شــارك
“باميو” العرائش ينقلبون على بنشماس والعماري و المحرشي

التحق أغلب المنتسبين لتنظيمات حزب البام بتراب إقليم العرائش، السبت الماضي،بالمركب الثقافي أحمد بوكماخ بطنجة، تلبية لدعوة “تيار المستقبل” لحضور لقاء تواصلي تمهيدا للمؤتمر الرابع للحزب، كرد فعل غاضب على القيادة الحالية، بسبب تهميش الإقليم وعزله عن مشاريع التنمية من طرف إلياس العماري باعتباره رئيسا لجهة الشمال.

وفي الوقت الذي غابت عن اللقاء الذي يقف وراء تنظيمه عضو المكتب السياسي للحزب، البرلماني الإدريسي، البرلمانية عن دائرة العرائش، أمال بوكر، المحسوبة على تيار بن شماس والمحرشي والعماري، حيث نالت حظها من انتقاد أحد الحاضرين، بسبب غيابها الدائم عن الساحة، لوحظ حضور مكثف ووازن لممثلي الحزب بإقليم العرائش، من بينهم البرلمانية زهور الوهابي، ورئيس المجلس الإقليمي، ورئيس الغرفة الفلاحية، وكل رؤساء وأعضاء الجماعات الترابي بالإقليم، وعلى رأسهم رئيس جماعة تزروت، أحمد الوهابي، باعتباره رئيسا للهيئة الإقليمية للمنتخبين، بالإضافة إلى رؤساء جماعات عياشة، سوق الطلبة، زعرورة، العوامرة، وكذا أعضاء بلديتي العرائش والقصر الكبير، ناهيك عن حشود عمالية نسائية تنضوي تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل بالعرائش.

ووفق مصادر حزبية، فإن حالة التمرد التي أعلنها خمسة رؤساء جماعات بامية بإقليم العرائش، في مذكرة، بداية 2018، ضد رئيس الجهة، إلياس العماري، بسبب “التهميش وعدم تفعيل مبدأ المقاربة التشاركية”، كانت سببا كافيا وراء غضب جل الباميين على تيار العماري.

واستغربت المذكرة “تجاوز المجلس لجميع المراسلات الموجهة إليه، إذ كانت ترسل الطلبات وتبقى حبيسة الرفوف”، منبهة إلى “انعدام التواصل مع رؤساء الجماعات والإقصاء وتغييب المقاربة التشاركية”، مستغربة “التجاهل الممنهج الذي من شأنه تعميق الهوة بين مجلس الجهة والجماعات الترابية” “مشيرة إلى “الحيف وعدم إنصاف جماعاتهم التي تشغل مراتب متأخرة في حجم الاستثمارات، مقارنة بباقي جماعات الجهة”، ما أدى على ما يبدو، إلى تشنج العلاقة بين باميي الإقليم وتيار العماري وبن شماس والمحرشي.

العربي الجوخ – أحداث.إنفو

اترك تعليق 0 تعليقات

ان جريدة العرائش 24 الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة العرائش 24 و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان العرائش 24 الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح العرائش 24 بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.