الرئيسية الجهوية ممثلة المغرب في “تحدي القراءة العربي” التطوانية فاطمة الزهراء أخيار تواصل تقدمها نحو اللقب

ممثلة المغرب في “تحدي القراءة العربي” التطوانية فاطمة الزهراء أخيار تواصل تقدمها نحو اللقب

0 ثانية قراءة
0

عرفت منافسات الحلقة الخامسة من مسابقة “برنامج تحدي القراءة العربي”، الذي يذاع أسبوعيا من الإمارات خروج 3 من أبطال التحدي واستمرار 9 متنافسين على اللقب، من بينهم التلميذة المغربية ابنة مديمنة تطوان فاطمة الزهراء أخيار.

وشهدت المنافسات انتقال المغربية فاطمة الزهراء أخيار والكويتي عبدالعزيز الخالدي والجزائرية نعيمة كبير والتونسية آية نور الدين والسعودية جمانة سعيد المالكي والفلسطيني عمر المعايطة والإماراتية مزنة نجيب والعمانية سمية بنت سامي المفرجية والسودانية هديل أنور الزبير إلى الحلقة القادمة، وذلك بعد أن تم استبعاد 3 أبطال هم الموريتانية أم النصر مامين واللبنانية لبنى حميدة جمال ناصر والأردنية شيماء قحطان أحمد قواقزة الذين ودعوا التصفيات نصف النهائية.

وعرفت الحلقة الخامسة منافسة حامية بين الأبطال الـ12 الذين تمكنوا من الوصول إلى هذه المرحلة من التصفيات بعد نجاحهم في التحديات التي شهدتها الحلقات الأربعة السابقة وتم في الحلقة الخامسة تنظيم تحديين بين المتسابقين لتقيس من خلالها لجنة التحكيم على أسس علمية دقيقة تربوياً ومعرفياً المستوى المعرفي والثقافي لديهم وقدرتهم على التعبير عن أفكارهم.

واستمرارا لأجواء التشويق والمنافسة، توقع المصدر ذاته ،أن تشهد الحلقة السادسة التي ستذاع يوم الجمعة المقبل تحديات جديدة بين الأبطال التسعة الذين نجحوا في الاستمرار في التصفيات النهائية على لقب بطل تحدي القراءة العربي لعام 2019.

ويذكر بأن التلميذة فاطمة الزهراء أخيار ،التي تتابع دراستها بالثانوية التأهيلية القاضي عياض (تطوان) أكاديمية جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، تمثل المغرب في الدورة الرابعة للمسابقة النهائية لتحدي القراءة العربي ، وذلك بعد تتويجها على الصعيد الوطني في هذه المسابقة.

وتجدر الاشارة الى ان تحدي القراءة العربي في دورته الرابعة شهد مشاركة قياسية بلغت أكثر من 13.5 مليون تلميذ وتلميذة من 49 دولة وأكثر من 62 ألف مدرسة، تحت إشراف 113 ألف مدرس ومدرسة، علماً بأن التحدي منذ إطلاقه قبل أربع سنوات استقطب أكثر من 33 مليون طالب وطالبة ضمن ظاهرة متنامية ساهمت في خلق حراك شبابي معرفي على مستوى المنظومة التعليمية في عدد كبير من الدول العربية وسط دعم أسري ومجتمعي لافت.

ويشار إلى أن الطالبة المغربية مريم أمجون، ابنة التسعة أعوام، توجت بطلة لتحدي القراءة العربي في دورته الثالثة لعام 2018.

وكالات

المزيد الجهوية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إقرأ أيضا

تقرير وطني رسمي يُصنف شاطئي ميامي و الشاطئ الصغير غير صالحين للإستجمام

صنف التقرير الوطني حول جودة مياه الاستحمام والرمال بشواطئ المملكة، شاكئي ميامي و الساطئ ال…