الرئيسية الجهوية السجن خمس سنوات لأم قتلت ابنها وادعت اختفاءه

السجن خمس سنوات لأم قتلت ابنها وادعت اختفاءه

0 ثانية قراءة
0

قررت غرفة الجنائية الأولى بمحكمة الإستئناف بطنجة، مساء أول أمس الخميس، بالسجن خمس سنوات لأم متهمة بقتل ابنها ورمي جثته في منطقة خلاء.

وقررت الهيئة القضائية، مؤاخذة المعنية بالأمر البالغة من العمر 43 سنة، بتهمة الإيذاء العمدي المفضي للموت دون نية إحداثه وتشويه وإخفاء جثة.

وكانت المعنية بالأمر، قد صرحت للضابطة القضائية بأنها قامت بدفع الضحية في حوض حمام المنزل، مما تسبب في وفاته نتيجة مضاعفات السقوط، قبل أن تعمد إلى حمل جثته على متن سيارتها والتخلص منها بمنطقة العوامة وادعت اختفاءه.

غير أنها أضافت خلال مثولها أمام القاضي، بأنها تعاني من مرض نفسي يضطرها للخضوع لحصص علاجية مستمرة، مؤكدة أنها “لا يمكن أن تؤذي أيا من أطفالها الذين تحبهم كثيرا.”

وتعود تفاصيل القضية، إلى أواخر شهر ماي الماضي، إلى تاريخ 29 ماي المنصرم ببلاغ بحث لفائدة العائلة من قبل والد الطفل الضحية، قبل أن تقود التحريات إلى العثور على جثته في حالة تحلل على مستوى الطريق الدائرية بمنطقة العوامة بمدينة طنجة.

المزيد الجهوية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إقرأ أيضا

333 إصابة و 64 حالة شفاء بالمغرب خلال الـ24 ساعة الماضية

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الخميس، عن تسجيل 333 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفي…