6 سنوات سجنا لعصابة زورت بطاقة قاضية بالعرائش

مدير التحرير | 2017.12.22 - 6:23 - أخر تحديث : الجمعة 22 دجنبر 2017 - 6:23 مساءً
لا تعليقات
قراءة
شــارك
6 سنوات سجنا لعصابة زورت بطاقة قاضية بالعرائش

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، الثلاثاء الماضي، ثلاثة أشخاص يتحدرون من القصر الكبير، من بينهم امرأة، وحكمت عليهم بمدد متفاوتة تتراوح بين ثلاث سنوات وأربعة أشهر حبسا نافذا، بعد أن تبين لها أنهم متورطين في تهم تتعلق بـ “تزوير وثائق إدارية واستعمالها وانتحال صفة نظمها القانون وتزوير طوابع وطنية وأوراق رسمية وعمومية وأوراق بنكية بهدف تهجير أشخاص مغاربة خارج التراب الوطني بطريقة سرية والنصب واستعماله مع المشاركة”. وحكمت الهيأة على المتهمين الرئيسيين، (البدري.س) و(بوشقور.م) بثلاث سنوات حبسا نافذا لكل واحد منها وغرامة مالية لفائدة خزينة الدولة مع تحميلهما صائر الدعوى العمومية والإجبار في الأدنى، في حين قضت الغرفة ذاتها بمؤاخذة المتهمة (زهور.ع) على ذمة القضية عينها، التي تحمل رقم (688/17)، وعاقبتها بأربعة أشهر حبسا نافذا وغرامة ألف قدرها ألف درهم. وتفجرت هذه القضية، حين شكك المكلف باستقبال طلبات تأشيرة الدخول إلى الأراضي الأوربية “شينكن” بالقنصلية الاسبانية بالعرائش، في ملف تقدمت به سيدة تدعي أنها تعمل قاضية بالمحكمة الابتدائية بنفس المدينة، حيث قام المسؤول الاسباني بالاتصال برئيس المحكمة ذاتها، الذي نفى له وجود هذا الاسم ضمن الهيأة القضائية بالمدينة، ليتم اعتقال طالبة التأشيرة ببطاقة مهنية مزورة.

وعند البحث مع المعنية، التي تبلغ من العمر 35 سنة وهي مطلقة وأم بنت واحدة، اعترفت فعلا بأنها تقدمت لطلب التأشيرة وأدلت بوثائق مزورة تكفل بإنجازها المتهم الأول (البدري.س)، وهو صاحب مدرسة للحلاقة بالقصر الكبير، بمساعدة المتهم الثاني (بوشقور.م)، وذلك مقابل مبلغ مالي قدره 70 ألف درهم، دفعت منه 50 ألف درهم كتسبيق عن الأتعاب.

وعلى إثره، أوقفت مصالح الشرطة القضائية المتهمين، وانتقلت إلى مقر مدرسة الحلاقة لتعثر بمكتب مديرها على مجموعة من الوثائق المزورة، من بينها قرص مدمج يحتوي على نفس الوثائق المزورة المدلى بها لدى القنصلية الاسبانية، بالإضافة إلى أختام مزيفة تخص عدة وزارات منها العدل والصحة والفلاحة والتعليم… ليتم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية للبحث معهما في الموضع، حيث اعترفوا، بحسب المحاضر المنجزة، بأنهم سبق لهم أن أنجزوا خمس ملفات أخرى لطلب التأشيرة. الشمال بريس

اترك تعليق 0 تعليقات

ان جريدة العرائش 24 الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة العرائش 24 و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان العرائش 24 الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح العرائش 24 بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.