المحامي العليكي: الاستغلال العشوائي غير القانوني لسيارات الجماعة بالعرائش يتسبب في هدر كبير للمال العام

مدير التحرير | 2018.02.13 - 11:14 - أخر تحديث : الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 11:14 صباحًا
لا تعليقات
قراءة
شــارك
المحامي العليكي: الاستغلال العشوائي غير القانوني لسيارات الجماعة بالعرائش يتسبب في هدر كبير للمال العام

العرائش 24: المكتب المركزي

قال المحامي عبد العزيز العليكي أن الاستغلال العشوائي غير القانوني لسيارات الجماعة من طرف بعض أعضاء المجلس وبعض موظفي الجماعة أصبح يشكل خطرا في غياب آليات المراقبة الصارمة لمعرفة نطاق استعمال هذه السيارات التي تستنزف بشكل يومي مالية الجماعة.

و قال العليكي في تدوينة على حائطه بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك “الاستعمال المفرط والاستغلال العشوائي غير القانوني لسيارات الجماعة من طرف بعض أعضاء المجلس وبعض موظفي الجماعة أصبح يشكل خطرا في غياب آليات المراقبة الصارمة لمعرفة نطاق استعمال هذه السيارات التي تستنزف بشكل يومي مالية الجماعة بصرفها الملايين من المال العام في شراء المحروقات والصيانة إضافة إلى التأمين وقطع الغيار وغيرها فسيارات الجماعة موضوعة لأغراض العمل الإداري ومستلزمات المنفعة العامة ويجب إدخالها إلى مستودع الجماعة قبل السادسة مساءا كما يلزم القانون المستفيدين منها أن يتوقفوا عن استغلالها خارج أوقات العمل ..”

و أضاف العليكي “لكن الملاحظ أن الملهوطين على المال العام يستغلون بافراط سيارات الجماعة الحاملة للعلامة الحمراء في خدمة عائلاتهم و أقاربهم من نقل الأطفال والزوجات إلى الأسواق والحمام و الحفلات العائلية والأعراس والنزهة وقضاء العطل الاسبوعية وحتى النقل خارج نطاق الاختصاص الترابي بلا حشمة بلا حياء..”

و كانت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك أفادت في تقرير لها أن حظيرة سيارات الدولة بلغت 3 ملايين و 473 ألفا و 948 وحدة في المغرب.

اترك تعليق 0 تعليقات

ان جريدة العرائش 24 الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة العرائش 24 و هي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان العرائش 24 الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح العرائش 24 بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.